إسهامات

عن الكتاب:

إن الناس عموما وفي مجتمعاتنا العربية على وجه الخصوص قد صاروا اليوم في انصراف عن القراءة، وصار الواحد منهم لا يطلع غالبا إلا على تلك الكتب أو الأسطر والصفحات التي يجبر على قراءتها، إما لحاجة دراسية، أو لظروف العمل والوظيفة، وصار مكتفيا بمشاهدة ما يبثه التلفاز وما يطلع عليه بعجالة في صفحات الفايسبوك أو شبكة الأنترنت، لأجل الحصول على ثقافته العامة، وتشكيل وعيه وأفكاره عما يدور حوله، في هذا العالم السريع المتسارع، لهذا السبب ومن جملة أسباب أخرى كانت الحاجة لأن يتعلم الإنسان كيف يجعل من القراءة جزءا من حياته، بل كيف يجعلها منهجا لحياته، وهذا ما سعى الكاتب إلى تسليط الضوء عليه من خلال هذا الكتاب المهم.

                                            رجاءً، إذا لم يتم تحميل الكتاب اضغط هنا: 

 

شاركنا بتعليقك