إسهامات

إن النباتات التي نعرفها، سواء تلك الموجودة في القواوير، في الحديقة أو في فناء المنزل، لا تنحصر فوائدها على الزينة فقط، بل لها دور مهم آخر في حياتنا، فقد كان لها منذ القدم دور في علاجنا، إنها النباتات الطبية.

لقد اعتقد الإنسان منذ القرون الوسطى، أن هناك أعشاب طبية يمكن أن تشفيه، وأيضًا اليوم، في عصر الأدوية الصناعية، يعتقد الإنسان أن للنباتات الطبية، قدرة في مساعدته على التعافي من أمراض مختلفة.

يمكن أن تساعد الأعشاب الطبية في كثير من الحالات، سواء في عملية الشفاء أو في التخفيف من الأمراض المختلفة. بالطبع، فإن كل استخدام للأعشاب الطبية لا بد أن ينفّذ وفقًا لنوع المرض الذي نعاني منه، يوجد لكل نبتة عدد من الميزات، ولذلك فإن هناك نباتات يمكن أن تساعد في عدة حالات مرضية، بالإضافة إلى ذلك، عند خلط عدة نباتات معًا، فإننا نفقد صفات تلك النباتات، ونحصل على مزيج ذو صفات مختلفة.

يوجد للنباتات الطبية، مثل الأدوية العادية، أيضًا آثار جانبية، لذلك من المهم أن نفحص الجرعة التي نأخذها، وما هي المدة التي يجب أن نستهلك فيها هذه النبتة، ومن المهم أيضا أن نوضح، بأن الأعشاب الطبية لا يمكنها علاج أمراض مثل السرطان، القلب أو أمراض خطيرة أخرى، ولكنها تساعد فقط في تخفيف الألم الناجم عن هذه الأمراض، لذلك فهي لا تأتي كبديل للأدوية.

إن العلاج بواسطة النباتات الطبية، بالطبع ليس هو الطريقة الوحيدة للعلاج. فالعلاج الطبيعي هو أنه ينبغي على الإنسان الحفاظ على تغذية صحيحة، النشاط البدني المنتظم، تجنب المواد الخطرة للجسم وتجنب التوتر والضغوطات المختلفة، من أجل المحافظة على صحة جيدة.

لا تباع الأعشاب الطبية اليوم، كما كانت تباع في الماضي، على الرغم من أنه لا تزال تستخدم أجزاء مختلفة من النباتات، ولكن ليس بصورة مماثلة لتلك التي كانت في الماضي، يتم اليوم استخدام تراكيز أو مركبات مختلفة، بدلاً من أخذ النباتات كما هي، إن أي عملية شراء للنباتات الطبية من محل بيع المواد الطبيعية أو الصيدلية، يجب أن تتم من خلال التشاور مع شخص مختص في طب الأعشاب الطبيعية، وذلك بعد تشخيص المشكلة التي نعاني منها، ويتم أخذ النبات وفقًا لخصائصه، مع العلم بأنه مع مرور الوقت سيتعين علينا استخدام نباتات طبية أخرى، بحسب سير علاج المرض.

كيفية استخدام النباتات الطبية؟

توجد هناك طرق مختلفة لاستخدام النباتات الطبية:

مستخلص: حيث يتم صب الماء المغلي على زهور النباتات، تصفيته وشربه.

نقع: حيث يتم صب الماء المغلي على كمية كبيرة من المواد النباتية، وبعد عشرين دقيقة يتم شربه.

مغلي: يتم غلي جميع أجزاء النبتة مع الماء، هنا أيضًا تستخدم أجزاء النبات الصلبة، مثل الجذور، الساق، القشور والبذور.

مراهم: في هذه الحالة يتم خلط مسحوق النبات مع الدهون.

يتم استخدام النباتات الطبية، بحسب نوع الزهرة ونوع العلاج الذي نود الحصول عليه، من المهم أن نوضح أن التداوي بالأعشاب الطبية، يمكن أن لا يكون كافياً للشفاء، فعندما نلاحظ أن المرض لم يزل، فيجب علينا مراجعة الطبيب قبل فوات الأوان.

المصدر: موقع ويب طب

شاركنا بتعليقك