إسهامات

الآيـــــات:

﴿يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ الأعراف: 31.

﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ المائدة: 7.

التـــــــعريف:

النظافة هي البعد عن كل ما يؤذي الإنسان ويسبب له الأمراض.

والنظافة هبي إبعاد المكروبات والجراثيم عن الانسان، من خلال الأكل الصحي واستعمال الماء والنظافة كالصابون وغيره من المطهرات.

والنظافة هي إزالة الأوساخ والأتربة وما شابههما من الملابس والأطعمة والمشروبات والمكان من حولنا ومن أجسامنا.

الفوائد والأضرار:

  • النظافة تجعل رائحتك طيبة وأصدقائك يلتفون حولك.
  • النظافة تبعد عنك الأمراض ومن ثم تريحك من أنواع العالج المؤلم كالحقن.
  • الشخص النظيف يفتخر الناس به ويفرحون برؤيته والجلوس معه، أما غير النظيف فيلقى السخرية من الناس ولا يسعد أحد بالجلوس معه.
  • النظافة تعطيك إحساسًا بالهدوء والارتياح النفسي.
  • وجود الأوساخ يجلب الحشرات والذباب والفئران.

أسباب عدم النظافة:

  • قلة الوعي بأهمية النّظافة وأثرها في صحة وسلامة الفرد والمجتمع.
  • تقصير الجهات الطبيّة ومؤسسات الدّولة في نشر أساليب وطرق النّظافة الشخصيّة والعامة.
  • الكسل وعدم الرّغبة في النّظافة والتحجج بالانشغال الدائم.
  • عدم توفّر الماء والكهرباء وأدوات النظافة.
  • انعدام وجود المُحفّز والقدوة التي تدفع الإنسان بنظافته ونظافة ما حوله.

التوجيه غير المباشر:

♦ وضع القمامة في مكانها المخصص.

♦ التعليق بعد الخروج من الحمام:

  • أشعر بارتياح شديد بعد النظافة.
  • في النظافة وقاية للأمراض.
  • كنت مستاء قبل الاغتسال (الاستحمام) والآن شعرت بارتياح.

♦ التلفظ بعد الطعام بصوت مسموع للأبناء بمثل:

  • لابد أن أغسل يدي وأسناني بعد الطعام فهي نظافة.
  • من المؤكد أن أسناني تشتكي لكي أغسلها بعد الطعام.

♦ تنظيف الأرض وكنسها ومسحها مع التعليق(أمام الأبناء): لحشرات لا تأتي للمكان النظيف.

المصدر: موسوعة القيم، محمد سعيد مرسي ص515.

شاركنا بتعليقك