إسهامات

يكمن سبب التأكيد على قضية التعليل وربط الأسباب بالنتائج في أن العقل الخرافي يسود كثيرا من البيئات! كمن يقول لك: "فلان نجح بتفوق بضربة حظ، وهو شخص محظوظ".

هذا الشخص ذو العقل الخرافي لم يدرك الجهد الذي بذله ذلك الشخص المتفوق؛ لذلك يقول: إنه محظوظ. أو تراه يؤمن بقضية الطّفرة، ويقول في نفسه: "ربما أُوفق بفرصة ذهبية تغير كل حياتي!"

وفي الحقيقة: هذه الفرصة لن تأتي؛ الفرصة تأتي عندما تبذل جهدك، وتُؤَهِل نفسك لها.

ينبغي أن يعرف الطفل أن كل نوع من النتائج يحتاج إلى نوع معين من الأسباب والمقدمات، وكل نوع من المقدمات والأسباب سيرتبط بنتائج معينة، وكلما أخذنا بهذه الأسباب حصلنا -بإذن الله- على النتائج التي نرجوها ونتوقعها.

إن مقدمات النجاح تكمن في الاجتهاد، ومقدمات التفوق هي التنظيم وبذل الجهد، ومقدمات الرسوب هي الكسل، ومقدمات التلاؤم مع الناس حسن الخلق والصبر عليهم، وإذا أردت أن تتنافر وتُنبذ فهذا سهل، ما عليك إلا شتم الناس وسيتنافرون عنك.

_بتصرف_

المصدر: كتاب كيف نرتقي بفكر أبنائنا؟، د. عبد الكريم بكّار، صفحة 15.

شاركنا بتعليقك