إسهامات

التسويف يعني تأجل المهمة (أو حتى العديد من المهام) التي يجب أن تكون من الأولويات.

إن القدرة على هزيمة التسويف ومعالجة الأعمال الهامة التي لها التأثير الإيجابي الأكبر على حياتك هي العلامة المميزة لمعظم الناجحين من الناس.

لماذا نسوّف ؟

هناك العديد من الأسباب التي تجعلنا نميل نحو التسويف، وتشمل:

  • عدم وجود حد زمني واضح.
  • الموارد المتوفرة ليست كافية: الزمن، المال، المعلومات، الخ
  • عدم معرفة نقطة البداية.
  • المهمة تبدو ضخمة.
  • ليست هناك رغبة للقيام بالعمل.
  • الخوف من الفشل أو النجاح.

تسع طرق للتغلب على التسويف:

إن قدرتك على اختيار المهام الأكثر أهمية في لحظة معينة، ثم البدء في تلك المهمة وإنجازها بسرعة وبطريقة جيدة، من المحتمل أن يكون له أعظم الأثر على نجاحك مقارنة بأي صفة أو مهارة أخرى يمكنك أن تطورها. إذا قمت برعاية وتعزيز عادة تحديد الأولويات الواضحة وإنجاز الأعمال الهامة بسرعة، فإن معظم مشاكلك المتعلقة بإدارة الوقت سوف تتلاشى فعلا.

فيما يلي بعض الطرق لتبدأ في هذه المهام العسيرة:

  • احذف: ما هي النتائج التي سوف تترتب على عدم إنجاز المهمة إطلاقا؟ فكر مليا في القاعدة 80/20؛ ربما ليس من الضروري إنجاز تلك المهمة في المقام الأول.
  • فوّض: إذا كان العمل هاما، أسأل نفسك ما إذا كنت أنت المسؤول في المقام الأول عن إنجازه بالفعل. أعرف الوصف الوظيفي الخاص بك واسأل إذا كانت المهمة جزءاً من مسؤولياتك. هل يمكن إسناد المهمة لشخص آخر؟
  • إنجز العمل الآن: تأجيل العمل الهام الذي من الضروري إنجازه يؤدي إلى الشعور بالقلق والتوتر. إنجز العمل في نفس اليوم بأسرع ما يمكن.
  • إستشر: اطلب المساعدة من ناصح أمين تثق به.
  • تجزئة المشاريع: قم بتجزئة المشاريع الكبيرة إلى وحدات ثم قسّم الوحدات إلى خطوات قابلة للتنفيذ. وكما يقول بوب بروكتر:”قم بتجزئة المشروع إلى أجزاء في غاية الصغر”. إن المشاريع الضخمة لا تبدو كذلك عندما يتم تقسيمها إلى أجزاء صغيرة.
  • التزم بقاعدة الـ 15 دقيقة: للتخفيف من إغراء التسويف، يجب أن لا تستغرق كل خطوة قابلة للتنفيذ أكثر من 15 دقيقة لإنجازها.
  • يجب أن يكون آخر موعد للانتهاء من العمل واضحا: حدد لنفسك آخر موعد لإكمال المشروع والوحدات ودونها في مخطط عملك اليومي أو في التقويم.
  • كافئ نفسك: احتفل بإنجاز وحدات المشروع وامنح نفسك مكافأة على تنفيذ المشاريع في الوقت المحدد، لأن ذلك يعزز ثقتك بنفسك ويحفزك لتحقيق غاياتك.
  • تخلص من كل ما يصرف انتباهك: من الضروري أن تنشئ بيئة عمل إيجابية.

المصدر: موقع التعليم والتطوير

شاركنا بتعليقك