إسهامات

هدف هذا الكاتب هو إعادة التربية الإسلامية ومجالاتها وأهدافها ووسائلها إلى واقع المسلمين المعاصرين، بحيث لا ينازعها في تربية الجيل منازع من التربيات الأخرى.

وأما التركيز على دور الأب دون الأم، والذكر دون الأنثى، والطفولة دون غيرها من المراحل؛ فهذه التحديدات اقتضاها البحث العلمي، وليس المقصود تقديم الأب على الأم في الأهمية، أو تفضيل الذكر على الأنثى في التربية، أو أنَّ التربية في الطفولة تغني عن التربية في المراحل الأخرى؛ فالكل مهم، إلا أنَّ الرسائل العلمية لا بد فيها من حدود لا تخرج عنها الدراسة، ولا يدخل فيها ما ليس منها؛ وذلك حتى لا تخرج الأبحاث عن حجمها الطبيعي، وحتى يحاسَبَ الباحث على التزامه بحدود بحثه، وأيضاً حتى يُشبع الموضوع بحثاً واستقصاءً، فلو توسَّع البحث، وشمل قضايا كثيرة؛ عجز الباحث عن أنْ يوفي كل قضية حقها من المعالجة العلمية المعتبرة، ضمن رسالة محدودة، وزمن محدود. _مطالعة مفيدة ان شاء الله_ 

 

شاركنا بتعليقك