التوتر (2): كيف يمكن أن ننقص من حـدته ؟