التوتر (1): أسبابه